كيفيه الاعتناء بالبشره الدهنيه في الصيف

تمامًا كما يودعنا الشتاء للسنة وتبدأ نسمات الصيف الدافئة في الهبوب ، يستعد الناس للخروج والاستمتاع بالشمس في الشواطئ والمتنزهات. لكن بالنسبة للكثيرين منا ممن ينعمون ببشرة دهنية ، يبدو الأمر تقريبًا وكأنه نهاية أيام البثور وحب الشباب ، حيث نطمح للحصول على أوراق التنشيف وكريم إزالة الاسمرار والمطهرات والمواد الهلامية المبردة للحفاظ على الغدد الدهنية تحت السيطرة. على الرغم من أن البشرة الدهنية والمختلطة تحتاج إلى الكثير من العناية والاهتمام الإضافيين ، ولكن للنظر إلى الجانب الأكثر إشراقًا ، فإنها تتقدم في العمر بشكل أبطأ بكثير من البشرة العادية والجافة وتزيل الخطوط الدقيقة والتجاعيد لفترة أطول من الوقت.

 

أسباب فرط البشرة الدهنية
يتمتع الأشخاص المباركون بالبشرة الدهنية بميزة الحصول على بشرة شابة وشابة لفترة أطول من الوقت مقارنة بأنواع البشرة الأخرى عندما تزحف علامات الشيخوخة مثل التجاعيد والخطوط الدقيقة والبقع العمرية في وقت مبكر جدًا. ولكن هناك عدة عيوب للبشرة الدهنية مثل اللمعان المفرط ، وذوبان المكياج ، والكسر المفاجئ للبثور وحب الشباب.
فيما يلي بعض أسباب ظهور البشرة الدهنية.

 

علم الوراثة – تلعب الوراثة دورًا مهمًا في تحديد نوع بشرتك. إذا كانت البشرة الدهنية تعمل

العائلة ، فهناك احتمالية أن يكون لديك أيضًا جلد به غدد دهنية أكبر تفرز فائضًا من الدهون.

الاستخدام المفرط لمنتجات العناية بالبشرة – نقوم جميعًا تقريبًا بتجربة مجموعة واسعة من منتجات العناية بالبشرة في محاولة لتحقيق بشرة أكثر نعومة وإنصافًا ونقاءً ، ولكن الإفراط في استخدام الكريمات والمواد الهلامية والمقشرات وعملية التقشير الكيميائي يعزز إنتاج الزيت في بشرة.

 

التغيرات الموسمية – غالبًا ما يختلف معدل إفراز الجلد للزيوت باختلاف التغيرات الموسمية. يمكن أن تؤدي الظروف الجوية الحارة والرطبة إلى زيادة مستوى إنتاج الزيت. يمكن أن تؤدي الظروف الجوية الجافة والباردة أيضًا إلى زيادة إنتاج الزيت لتعويض البشرة الجافة.

التغيرات الهرمونية – يمكن لتقلب الهرمونات خلال فترة البلوغ والحمل وما قبل انقطاع الطمث أن يحفز الغدد الدهنية على إفراز الدهون الزائدة لدى النساء.

الأدوية – يمكن أن تكون البشرة الدهنية المفرطة أيضًا من الآثار الجانبية لاستخدام بعض الأدوية مثل حبوب منع الحمل الهرمونية والأدوية البديلة للهرمونات.

الإجهاد – هناك آثار سلبية لا حصر لها للتوتر على كل من الصحة البدنية والعقلية ، كما أنها تؤثر على الجلد أيضًا. قد يستجيب الجلد للإجهاد المزمن عن طريق إنتاج هرمونات الأندروجين التي تعزز إنتاج المزيد من الدهون.

12 نقطة أساسية يجب مراعاتها للعناية بالبشرة الدهنية
هذه بعض النصائح الأساسية للعناية بالبشرة الدهنية التي تحتاج إلى إدخالها في روتين العناية بالبشرة إذا كانت بشرتك دهنية.

حاولي استخدام الماء الفاتر لتنظيف البشرة الدهنية ، لأنه يذيب الزيت بشكل أكثر فعالية من الماء البارد. يساعد في إزالة الأوساخ والشوائب التي ترسبت على الجلد ويفتح مسام الجلد.
يعتبر التنظيف المنتظم من أفضل النصائح للنساء ذوات البشرة الدهنية للحصول على بشرة صافية بشكل طبيعي. يكفي تنظيف وجهك مرتين يوميًا لإبقائه نظيفًا. لا تفرط في التنظيف لأنه يمكن أن يكون على الجلد الجاف ويؤدي إلى إنتاج الزيت من الغدد الدهنية.
استخدم منظفًا جل يحتوي على حمض الساليسيليك وحمض الستريك وحمض الجليكوليك الذي يساعد في تقليل خلايا الجلد الميتة التي تسد المسام وتؤدي إلى انتشار البثور.
لا تفرك كثيرًا. يعتبر تقشير البشرة 2-3 مرات في الأسبوع أكثر من كافٍ لإزالة الخلايا الميتة والرؤوس السوداء. ينتج الجلد زيوتًا طبيعية لتخزين الرطوبة والحفاظ عليه رطبًا ومحاربة التهيج. الإفراط في الدعك يجرد الجلد من زيوته الطبيعية ورطوبته ويجعله جافًا.
من أهم جوانب العناية بالبشرة الدهنية التطبيق الدوري لأقنعة الوجه الطبيعية التي تساعد في امتصاص الزيوت الزائدة من الجلد وتزيل البكتيريا الضارة من الجلد. استخدمي قناع الوجه المهدئ المصنوع من الأرض الكاملة (multani mitti) أو خشب الصندل مرة واحدة في الأسبوع لامتصاص الزيت الزائد وإزالة الشوائب وتبريد البشرة.

 

مع بدء موسم الصيف ، قللي من المكياج. استبدل كريم الأساس الثقيل بالكريمات المرطبة الملونة التي تحتوي على السيليكون الذي لا يذوب في المسام ويسدها. كما أنه يخلق حاجزًا بين الجلد والحرارة.
تحكم في إغراء لمس وجهك بيديك ، حيث إنه ينقل المزيد من الزيوت والأوساخ والجراثيم إلى وجهك مما يجعله عرضة لانتشار الأوبئة. تنتج فروة الرأس والشعر زيوتًا أيضًا ، لذا حاولي سحبها للخلف والابتعاد عن وجهك خلال فصل الصيف والسيطرة على الزيت المفرط لفروة الرأس باستخدام العلاجات المنزلية للشعر الدهني.
التونر جزء لا يتجزأ من العناية بالبشرة الدهنية في الصيف. استخدمي التونر لمسح المناطق الدهنية الزائدة من الوجه مثل الجبهة وحول الأنف. تعمل الخصائص القابضة للتونر على تلطيف البشرة وتبريدها وتقليص المسام المفتوحة مما يساعد في التحكم في إنتاج الزيت.
إذا أصبح وجهك دهنيًا جدًا بين الغسلات ، استخدم فوطة أو منديلًا طبيًا لمسح الزيت الزائد من الوجه حتى يمكن تجديده في غضون لحظات. هذه إحدى النصائح السريعة والمفيدة للبشرة الدهنية التي تمنع ظهور البثور وحب الشباب.

 

وايضا يمكنك استخدام زيت الجوجوبا لانه زيت من الزيوت الوحيد الذي لايسد مسام البشره وهو به ايضا مضادات اكسده وهو ايضا زيت خفيف لايعطي احساس الثقل علي البشره لذا ننصح به
يمكنك شراءه من هذا اللينك

Jojoba Oil

 

 

Leave a Reply

Your email address will not be published.